آيا صوفيا يشهد أول صلاة جمعة منذ 86 عاما

شهد مسجد آيا صوفيا أول صلاة جمعة منذ 86 عاما وذلك بعد نحو أسبوعين على تحويله من متحف إلى مسجد.

وقالت وسائل أعلام إن الرئيس رجب طيب أردوغان انضم إلى المصلين.

وقال وزير الشؤون الدينية التركي علي إرباس إن حوالي 1000 شخص سيتمكنون من أداء الصلاة في الموقع في نفس الوقت.

ووضع بساط أزرق على الأرض من أجل المصلين كما تمت تغطية الآثار المسيحية بقطع قماش بيضاء أو حجبت عنها الإضاءة.

وبدأ تاريخ آيا صوفيا قبل حوالي 1500 عام، حين بنى الإمبراطور البيزنطي جوستنيان الكنيسة الضخمة عام 537.

وفي عام 1453 سيطر السلطان العثماني محمد الثاني على إسطنبول (التي كانت تعرف بالقسطنطينية)، وجرى تحويل كنيسة آيا صوفيا إلى مسجد لأداء صلاة الجمعة.

وأضيفت إلى المبنى 4 مآذن كما جرت تغطية الأيقونات المسيحية والفسيفساء الذهبية بخطوط وكتابات عربية.

وبعد قرون من استخدام الكنيسة كمسجد جرى تحويلها إلى متحف عام 1934، ضمن الخطوات التي قام بها مصطفى كمال أتاتورك لتحويل تركيا إلى دولة علمانية.

وتحولت منذ ذلك الوقت إلى واحدة من أهم المواقع السياحية في تركيا، وكان يزورها 3.7 ملايين سائح سنويا.

وكان المبنى، الذي أنشيء قبل 1500 عام والمدرج على لائحة اليونسكو للتراث العالمي، قد تحول إلى متحف عام 1934.

قد يعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *