ارتفاع ضحايا فيضانات أوروبا الى 150 قتيلاً

ارتفع عدد قتلى الفيضانات الكارثية في غرب أوروبا إلى أكثر من 150، بينما عكف عمال إنقاذ على إزالة الدمار ومنع المزيد من الأضرار.

وقالت الشرطة الألمانية إنه من المعروف الآن أن أكثر من 90 شخصاً لقوا حتفهم في مقاطعة أرفيلر بغرب البلاد، وهي واحدة من أكثر المناطق تضرراً، ويخشى وقوع المزيد من الضحايا.

وأعلنت السلطات عن مقتل 63 شخصا في ولاية راينلاند بالاتينات بأكملها، حيث تقع أرفيلر.

وتأكد مقتل 43 شخصاً في ولاية نوردراين فستفالن المجاورة، وهي أكبر ولاية في ألمانيا من حيث عدد السكان، كما قتل أكثر من 20 آخرين عبر الحدود في بلجيكا.

وبحلول يوم السبت، انحسرت المياه في معظم المناطق المتضررة، لكن المسؤولين يخشون من العثور على المزيد من الجثث في السيارات والشاحنات التي جرفتها المياه.

اقرأ أيضاً:  مؤسس علي بابا يتبرع بأقنعة وجه لأمريكا وأوروبا

ويعتزم الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير السفر إلى إرفتشتات، جنوب غرب كولونيا، حيث تكسّفت جهود الإنقاذ بعدما حوصر الناس عندما انهارت التربة ودمرت منازلهم.

قد يعجبك أيضا