الصحة الروسية تبدأ بإنتاج لقاحها وستطرحه نهاية آب

أعلنت وزارة الصحة الروسية، السبت، أن “البلاد بدأت بالفعل إنتاج لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد، رغم حملة تشكيك في نجاعته وأمنه على المستخدمين”.

وقالت روسيا إن: “اللقاح، الذي طوره معهد “غاماليا” في موسكو ووزارة الدفاع الروسية، وهو الأول الذي بدأ إنتاجه لعلاج فيروس كورونا، سيطرح بنهاية شهر آب الجاري”، بحسب موقع “سكاي نيوز”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتن قال، الثلاثاء الماضي، إن: “بلاده أول دولة تصادق على لقاح مضاد للفيروس، رغم أن اختبارات المرحلة النهائية التي تشمل أكثر من ألفي شخص كان مقرراً أن تبدأ الأربعاء”.

وفي اليوم التالي، قالت منظمة الصحة العالمية إنها: “تتطلع إلى مراجعة التجارب الإكلينيكية للقاح الذي طورته روسيا”.

اقرأ أيضاً:  انهيار الليرة اللبنانية لمستوى قياسي واحتجاجات بمعظم المناطق

ويعد اللقاح الروسي واحد من بين 28 لقاحاً بلغت المرحلة الثالثة، لكن منظمة الصحة العالمية تدرجه في المرحلة الأولى.

وقالت المنظمة في بيان إنها “على اتصال بالعلماء الروس والسلطات الروسية وتتطلع إلى مراجعة تفاصيل التجارب”، مضيفة أنها “ترحب بجميع التطورات في الأبحاث الجارية على اللقاحات المضادة لكوفيد 19 وفي مجال تطوير اللقاحات”.

وكانت توجهت للقاح الروسي حملات تشكيك دولية من عدة أطراف شككت بنجاعته وأمانه وبسرعة تجاربه، معتبرة أن روسيا تريد أن تكسب تأييداً دولياً فقط من خلال طرح هذا اللقاح بهذه السرعة.

يذكر أن هناك 28 لقاحاً تجريبياً ضمن أكثر من 150 يجري اختبارها حالياً على البشر، من بينها 6 وصلت إلى المرحلة الثالثة وهي النهائية التي يجري خلالها اختبار المنتج المرشح على مجموعات كبيرة من البشر”.

قد يعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *