رقص دانييلا رحمة في “أولاد آدم” بين تعليقات المتابعين ورأي أصالة

استطاع مسلسل “أولاد آدم” حجز مكانه في الموسم الرمضاني ليعرض على عددٍ من القنوات اللبنانية، ويبدو أنَّ المسلسل تمكن من حجز مكانه أيضا على جدول العديد من المشاهدين الذين وضعوه على قائمة المتابعة في هذا الموسم.

وبين النقد والإشادة انقسمت آراء الجمهور حوله، إذ أشاد الكثيرون بعد عرض الحلقة الأولى منه بأنه مسلسلٌ متقن القصة والتمثيل ويستحق المشاهدة، معتبرين أن “المكتوب يقرأ من عنوانه”، متوقعين أن يحقق نجاحا بارزا في السباق الرمضاني، بعد أن ظهر كل واحدٍ من أبطال المسلسل الأربعة، قيس الشيخ نجيب وماغي بوغصن ودانييلا رحمة ومكسيم خليل، بشخصية جديدة ومختلفة عن الشخصيات الأخرى التي قدمها سابقا.

بينما انتقد آخرون المشاهد التي تضمنها المسلسل ذات الطابع الخادش للحياء بحسب وصفهم بأنَّ تلك المشاهد لا تتماشى والموسم الدرامي، خصوصا بعدما ظهرت النجمة اللبنانية دانييلا رحمة في مشهد رقصٍ شرقي وتم التركيز خلاله على مناطق محددة من جسدها، قائلين بأنه مشهد “أوفر”.

اقرأ أيضاً:  رامي عياش: فيديو كليب جديد قريبا

وفي حين انتقد البعض هذا المشهد على وجه التحديد معتبرينه لا يتناسب والشهر الفضيل، انتقد آخرون أمرا آخر وهو أنَّ دانييلا لم تتمكن من أداء الرقص الشرقي على أصوله، وأنها ظهرت ضعيفة جدا فيه ومبتدئة على الرغم من قوة أدائها التمثيلي في بقية المشاهد.

وعلى ما يبدو أن مشاهد الرقص ستستمر في المسلسل، إذ إن شخصية “مايا” التي تلعب دورها دانييلا رحمة، هي راقصة في أحد الملاهي الليلية، كما أنَّ دانييلا كانت قد كشفت في وقتٍ سابقٍ من خلال مقطع فيديو نشرته الشركة المنتجة للعمل “إيغل فيلمز”، عن أصعب مشهد قامت بتمثيله، قائلة: “مشهد رقصي مع “سعد” (قيس الشيخ نجيب). كان مشهدا صعبا للغاية بالنسبة إلي، اضطررت فيه إلى إني إطلع من حالي كتير تإقدر أعملو بلا خجل، أنا بستحي”.

اقرأ أيضاً:  قطايف بالقشطة والجوز

وفي السياق ذاته أعلنت النجمة السورية أصالة نصري عن أنها اختارت “أولاد آدم” على وجه الخصوص لتتابعه في رمضان معلقةً على ذلك بتغريدةٍ نشرتها عبر حسابها على تويتر، إذ قالت مشيدةً به: “اخترت تابع اولاد ادم مو معقول شو مُتقن والكلّ مبدّع والرّائعه ماغي بو غصن ناضجة وعميقة وبسيطة .. براڤو للكلّ بهالمسلسل”.

يُذكر أنًَ المسلسل ينضم لقائمة الأعمال الدرامية الاجتماعية والتي تحوي نوعا من التراجيديا، وهو يعكس العلاقات الاجتماعية التي نعيشها في هذه الأيام في إطار درامي مشوق ومثير للدهشة حيث ظهر من خلال الحلقة الأولى بأن المسلسل ربما سيحمل العديد من المفاجآت.

المصدر: فوشيا

قد يعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *