سعد لمجرد يحلّ أزمة جديدة

فوجىء جمهور صاحب أغنية “غزالي” سعد لمجرد بقرار حذف أحدث أعماله الغنائية “سلام” من منصة اليوتيوب بعد تجاوزها  14 مليون مشاهدة في الأسبوع الأول من طرحها، وذلك بعد تقدّم الملحن الأمازيغي هشام تلمودي بشكوى اتّهم فيها سعد لمجرد بسرقة أحد المقاطع اللحنية من أحد أعماله الأمازيغية الشهيرة  بعنوان “أكوال سوس” من دون الحصول على موافقته؛ وهو الخبر الذي انفردنا به من خلال نواعم قبل أيام ليكون سبباً بحذف الأغنية من اليوتيوب.

 ومن خلال نواعم نكشف عن تطورات الأزمة الجديدة في مشوار أزمات المعلّم وموعد عمله الغنائي الجديد.

عودة المعلّم

فور حذف الأغنية، ردّ فريق عمل الأغنية، بداية من الملحن والجهة المنتجة وإدارة أعمال سعد لمجرد، فوراً على هذه التهمة حيث كشفت إدارة أعمال لمجرد لنواعم أنهم يمتلكون كافة الأدلة التي تبثت أحقية الشركة المنتجة للعمل “تامزا فيزيون” بالحصول على اللحن بتفويض قانوني، مشيرةً إلى أن لديهم كافة حقوق استغلال الجزء الأمازيغني للأغنية.
كما أوضحت الإدارة أن الهدف الأول من هذا العمل هو توجيه رسالة تقدير وتكريم للفن والثقافة الأمازيغية وإحياء التراث الأمازيغني عموماً.
وبعد المفاوضات مع إدارة اليوتيوب حُلّت الأزمة وعادت الأغنية من جديد بعد حجبها لساعات لم تتجاوز 48 ساعة.

أغنية مقبلة 

على خط آخر، يحضّر لمجرد حالياً لعمله الغنائي الجديد الذي يتكتم عن تفاصيله لحين إنهاء التحضيرات الأولى ويحاول تقديمه خلال احتفالات موسم رأس السنة المقبلة.

المصدر: نواعم

قد يعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *