سوزان نجم الدين تنسحب من برنامج تلفزيوني بسبب سؤال حول الرئيس الأسد

فضلت الفنانة السورية سوزان نجم الدين الإنسحاب من مقابلة تلفزيونية أجراها معها الإعلامي اللبناني رودولف هلال، ببرنامجه “المواجهة”، المذاع على فضائية “صوت بيروت إنترناشونال” اللبنانية بسبب سؤالها إن كانت تؤيد أو تعارض “قتل الرئيس السوري بشار الأسد، لشعبه”.

كما رفضت نجم الدين التي تعرف بتأييدها للنظام السوري خلال المقابلة الإجابة عن سؤال حول إن كانت تؤيد أو تعارض أن “أصالة نصري خائنة لبلدها”، وطلبت حذف السؤال، ليرضخ البرنامج لطلبها.

من جانبه علق مقدم برنامج “المواجهة” رودولف هلال على انسحاب الفنانة السورية من الحلقة قائلا عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر”: “كل الاحترام والحب لضيفتي الليلة سوزان نجم الدين احترم قرارها وموقفها بمغادرة الحلقة”.

اقرأ أيضاً:  فتاة سورية أرادت اختبار غيرة حبيبها عليها فتسببت بجريمة قتل

وخلال البرنامج أطلقت نجم الدين سلسلة من المواقف إذ أعلنت رفض المساكنة وكذلك المثلية الجنسية، لكنها شددت على أنها لا تتدخل في حياة الآخرين.

يشار أن سوزان نجم الدين انتهت مؤخراً من تصوير أحدث أعمالها الفنية، وهو الفيلم المصري “تماسيح النيل” وتدور أحداثه في إطار كوميدي ويشارك في بطولته خالد الصاوي وبيومي فؤاد ومحمد ثروت.

قد يعجبك أيضا