فندق البريستول العريق في لبنان يغلق أبوابه نهائيا

قرر مالكو فندق “البريستول” في لبنان اغلاق أبواب الفندق نهائيا بعد سبعين عام على افتتاحه في بيروت بعد انخفاض نسب اشغال الفندق في ظل أزمة فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعيشها البلاد منذ أشهر. 

ونقلت وكالة الانباء الفرنسية (ا ف ب) عن مدير الفندق اللبناني الفرنسي جوزيف كوبات قوله إن “المالكين قرروا إغلاق البريستول بسبب الأزمة الاقتصادية التي أصبحت لا تطاق”.

وأوضح كوبات أنه “مع أزمة الفيروس وفي ظلّ الأزمة الاقتصادية المستمرة انخفضت نسبة إشغال الفندق إلى أقل من 10 في المئة”. 

ويعد فندق البريستول من المعالم الشهيرة في بيروت حيث افتتح الفندق أبوابه عام 1951 ووضع تصميمات الفندق من الداخل المصمم الفرنسي المعروف جان رويير.

اقرأ أيضاً:  إفلاس الشركة المالكة لسلسة مطاعم “بيتزا هت” في الولايات المتحدة

وسبق للبريستول أن استضاف عدد من الشخصيات البارزة في الفن والسياسة على مدار تاريخه منها شاه ايران محمد رضا بهلوي، الرئيس الفرنسي جاك شيراك، وموسيقي الجاز ديزي غيليسبي، وكان ملجأً للصحفيين الأجانب الذين قاموا بتغطية الحرب الأهلية.

كما استضاف الفندق ذو الخمس نجوم اجتماعات التي عرفت ب”لقاء البريستول” بين عامي 2004 و2005، عندما تكتّلت شخصيات وأحزاب سياسية لمعارضة الوجود السوري في لبنان.

يذكر أنه انفق ملايين الدولارات على اعادة تجديد الفندق الذي أغلقت أبوابه بين عامي 2013 و2014 لاعادة تأهيله.

قد يعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *