ما الذي تبيّنه آخر الدراسات عن انتقال فيروس كورونا عبر الاسطح؟

قامت مراكز السيطرة على الأمراض بتحديث إرشاداتها في وقت سابق من هذا الشهر للتأكيد على أن فيروس كورونا لا ينتقل عبر الاسطح بسهولة، مع التركيز بشكل أكبر على انتقال العدوى من شخص لآخر. موقع صحتي يبحث في تفاصيل هذا الموضوع.

في وقت سابق من هذه السنة، ظهر على موقع منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا قد ينتقل عبر الأسطح والأشياء الملوثة المشتركة، تماما مثل انتشاره بالهواء من شخص لآخر، ونصحت الجميع بتوخي الدقة والحذر في التعامل مع الأسطح والأغراض خصوصا في المناطق الموبوءة.

ويفيد الموقع بأنه قد يكون من الممكن أن يصاب أي شخص بكوفيد 19 عن طريق لمس سطح أو شيء يحتوي على الفيروس ثم لمس الفم أو الأنف أو العين. ولكنها ليست الطريقة الرئيسية لانتشار الفيروس.

ينتشر الفيروس بشكل أساسي بين الأشخاص الذين هم على اتصال وثيق، على بعد 6 أقدام من بعضهم البعض، عندما يسعل شخص مصاب بالعدوى أو يعطس أو يتحدث، مما يتسبب في هبوط القطرات في فم أو أنف شخص آخر.

العدوى دون اعراض

يقدر مركز السيطرة على الأمراض الآن أن 35٪ من جميع الأشخاص الذين يعانون من COVID-19 لا تظهر عليهم أي أعراض، ولكن يلاحظ أن هؤلاء الأفراد معديين 100٪ مثل أولئك الذين يعانون من الأعراض.

وتقدر مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها أيضا أن 40٪ من انتقال الفيروس يحدث قبل أن يشعر الناس بالمرض، مما يبرز الحاجة إلى التباعد الاجتماعي وضرورة وضع الأقنعة. فيما تشتبه بأن متوسط الوقت بين التعرض والشعور بالأعراض هو 6 أيام.

تجدر الإشارة إلى أن إدارة الغذاء والدواء طمأنت المستهلكين أنه لا يوجد دليل يشير إلى أن الفيروس يمكن أن ينتشر من خلال الطعام أو ما يلفه، وأنه لا توجد حاجة لمسح البقالة.

قد يعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *