مي حريري على جهاز التنفس بعد إصابتها بانفجار بيروت

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة للفنانة اللبنانية مي حريري من داخل العناية المركزة بأحد المستشفيات بعد إصابتها في انفجار مرفأ بيروت بسبب قرب منزلها من مكان الحادث الذي وقع لحظة تواجدها بالمنزل حينها.

وأعادت مي حريري نشر الصور المتداولة على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، وهو ما يؤكد صحتها، موضحة في تصريحات تليفزيونية أن هذه الصور كانت بعد يومين من الانفجار وهي الآن بخير ولكن إصابتها كانت خطيرة وهو مادفع الأطباء لوضعها على جهاز التنفس الصناعي.

وأعرب عدد كبير من الجمهور عن قلقهم إزاء الصور المنتشرة، وعلق متابعون :”ألف حمد الله على سلامتك يامي كثير قلقنا عليكي بس هاد الصور.. شكل إصابتها خطيرة سلامتك يا نجمتنا الجميلة.. الله يتم شفاكي على خير.. سلامتك الله يشفيكي”.

كما سبق ونشر الإعلامي اللبناني عماد هواري صورة لمي حريري وعلق عليها “صورة للنجمة ‎#مي_حريري خلال نقلها لأحد المستشفيات في العاصمة ‎#بيروت خلال إصابتها بالزجاج جراء الانفجار الكارثي الذي حطم البيوت والقلوب وبعد يومين من الحادثة غادرت لبنان وابنتها ‎سارا الى ‎لندن لتكمل العلاج هناك”.

وغادرت النجمة اللبنانية مي حريري بيروت متوجّهة إلى لندن بعد يومين على الكارثة الكبرى التي حلّت في بيروت بعد انفجار المرفأ.

وأصيبت مي في أنحاء عدّة من جسدها إثر انفجار بيروت بعد أن تحطّم زجاج نافذتها أثناء جلوسها بالقرب منه أثناء الانفجار لتتوجّه بعدها إلى لندن لمتابعة علاجها

وكانت مي حريري وثقت تحطيم زجاج منزلها وسقوط بعض الصمديات على الأرض جراء الانفجار، وطلبت النجدة والمساعدة من خلال فيديوهات قامت بنشرها عبر حسابها على “انستقرام” في خاصية الستوري وقالت: “طلع انفجار وكنا متنا جميعا..بيتي راح وطلعنا بخير وسلامة وتكسرت الدني عندها..الحمدالله، شاهدوا ما الذي حصل لمنزلي“.

المصدر: فوشيا

قد يعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *