هل من الممكن أن يسبب الشمام الغازات؟

لا شكّ في أن الشمام هو إضافة صحية لنظامكم الغذائي. فالشمام لا يحتوي فقط على الكثير من الفيتامينات والمعادن، ولكنه أيضاً من أهم المصادر الطبيعية للألياف. ولكن، ما حقيقة أن الشمام من بين أنواع الفواكه التي تسبب الغازات؟

هل الشمام يسبب غازات

في الواقع، قد تعيق بعض تركيبات الشمام الأداء الطبيعي للمعدة وتزعزع توازن الجرعات في الجسم. تعدّ هذه الفاكهة من بين الأنواع اللذيذة والمنعشة خصوصاً إذا تمّ تناولها خلال فصل الصيف، ولكن قد تؤدي أيضاً إلى الانتفاخ في المعدة. فالشمام يحتوي على نسبة عالية من الفركتوز، وهو السكر الذي يحدث بشكل طبيعي والذي غالباً ما يمتصه الجهاز الهضمي بشكل غير كامل، مما يؤدي إلى الغازات. سوء امتصاص الفركتوز يحدث عندما لا يقوم فيها الجسم بهضم الفركتوز جيداً، مما يؤدي بدوره إلى تخميره في القولون، وفقاً لكلية الطب بجامعة ويسكونسن ماديسون للطب والصحة العامة. يمكن أن يؤدي ذلك إلى الغازات والانتفاخ والإسهال.

ما هي الفواكه التي لا تسبب الغازات؟

التوت، بما في ذلك العنب البري، التوت الأسود، الفواكه، الفراولة والحمضيات، مثل الجريب فروت، المندرين والبرتقال كلها أقل احتمالا للتسبب بالغازات أو الانتفاخ، وينطبق الشيء نفسه على الموز والعنب.

بعض النصائح عند تناول الشمام لتجنب الغازات 

– من المهم مضغ الشمام، وغيره من الأطعمة والفواكه المسببة للغازات، بشكلٍ بطيء وجيّد، الأمر الذي قد يساعد في تكسير الفركتوز قبل أن يسبب أضراراً في جهازكم الهضمي.

– عند تناول الشمام، اشربوا الكثير من الماء لتهدئة السكريات والألياف المنتجة للغازات، ومارسوا بعض تمارين المشي أو شاركوا في بعض الأنشطة البدنية الأخرى للمساعدة في التخلص من الغازات.

– كما ويقترح بعض العلماء تناول القليل من الشمام في كل مرة، خصوصاً إذا كانت تسبب لكم الغازات. فتناول الشمام بكمياتٍ قليلة وبشكلٍ تدريجي يمكن أن يقلل من احتمالية التسبب بالغازات.

المصدر: صحتي

قد يعجبك أيضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *